التقويم الهجري مرجع شرعي

لقد ارتبطت العبادات بالتقويم الهجري (القمري) لا على التقويم الميلادي (الشمسي) فالصيام مثلا يبدأ برؤية هلال شهر رمضان أو باكماله عدة شهر شعبان وفي الختام اللهم فقهنا في الدين وعلمنا التأويل وأرشدنا للعلم النافع والعمل الصالح واجعلنا من العالمين العاملين، ونسأله سبحانه ان يوفقنا لما يحب ويرضى.

الأشهر الحرم

هناك أربعة أشهر من بين الاثني عشر شهرا هي أشهر حرم كما قال الله [انَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ] وهذه الأشهر الأربعة هي: (رجب وذو القعدة وذو الحجة والمحرم).

لماذا سميت الأشهر الحرم؟
قال ابن رجب الحنبلي في تفسيره الماتع: قيل لعظم حرمتها وحرمة الذنب فيها.
وذكر عن ابن عباس رضي الله عنهما قوله: وجعل الذنب فيها أعظم وجعل العمل الصالح والأجر أعظم.
وقال بعض أهل العلم سميت بذلك (لتحريم القتال فيها) واختلفوا في نسخ ذلك والصحيح أنه منسوخ كما رجحها رحمه الله والله أعلم.

الفاروق وفجر السنة

يجب ان يعلم الجميع ان تاريخنا وتقويمنا الذي نحسب عليه مناسباتنا الدينية أو العامة أو الخاصة أنشأه الخليفة الراشد الثاني عمر بن الخطاب رضي الله عنه وأرضاه فجعل بعد الحوار والمناقشة وسماع الآراء في موضوع التقويم والتاريخ والحساب هجرة الرسول صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدينة مرجعا لأمة الاسلام وتاريخا يؤرخ من شاء من خلاله فجزى الله الفاروق خير الجزاء على خدمة امة الاسلام وراحة المسلمين.
رغم ان التقويم الهجري أنشئ في عهد المسلمين وتحديدًا في زمن خلافة الفاروق عمر بن الخطاب الا ان أسماء الأشهر المستخدمة كانت تستخدم منذ أيام الجاهلية فقيل ان أول يوم من هذا التقويم المبارك كان في يوم الجمعة 1 محرم سنة 1 هـ.

باب التاريخ.. من أين أرخوا التاريخ:
بوب البخاري في صحيحه هذا الباب وفيه بيان ان التاريخ الاسلامي بدأ من هجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رحمه الله: حدثنا عبدالله بن مسلمة، حدثنا عبدالعزيز، عن أبيه عن سهل بن سعد قال ما عدوا من مبعث النبي صلى الله عليه وسلم، ولا من وفاته ما عدوا الا من مقدمه المدينة.

عاشوراء.. أحكام ومسائل

الحمدلله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى.. وبعد:
عن أبي قتادة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سُئل ذات يوم عن صوم يوم عاشوراء فقال: «يكفر السنة الماضية» رواه مسلم
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لئن بقيت إلى قابل لأصومن التاسع» رواه مسلم

أخي الكريم.. أختي الكريمة.. اليكم هذه المسائل:
١- صيام عاشوراء مستحب وفضله أنه يكفر سنة ماضية.
٢- الحكمة من صومه شكرالله على نجاة موسى من فرعون وليس لمقتل الحسين كما يزعمون.
٣- يجوز أن يصام عاشوراء وحده.
٤- يستحب أن يصوم التاسع معه أو الحادي عشر لأجل مخالفة اليهود.

كلمة إمام الحرم المكي للعام الجديد

قال معالي الشيخ عبدالرحمن السديس حفظه الله:
اتقوا الله في عامكم الجديد، وسيروا إلى الله قبل أن يُسرى بكم، وأطيعوا من أراد الخير واليُسرَ بكم، وأجهدوا أنفسكم في الطاعات والقُرُبات فِعلَ كادِحٍ غير مَلُول، وامتطُوا لغُفران الباري ومرضاته كلّ صعبٍ وذَلُول، تفوزوا بالجِنان والمِهاد الأوثر، وترِدُوا _ يا بُشراكم _ السَّلسبيل والكوثر.
صفحة 1 من 212»