فوائد صيام 6 شوال

6-شوال1 الحمدلله على نعمة الايمان، والصلاة والسلام على نبي الهدى .. وبعد

حثَّنا رسولُنا صلى الله عليه وسلم أن نُتبِع صوم شهر رمضان بصيام ستة أيام من شهر شوال.
عن أبي أيوب الأنصاري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر» رواه مسلم
وإنما كان صيام رمضان وإتباعه ستا من شوال يعدل صيام الدهر لأن الحسنة بعشر أمثالها فرمضان عن عشرة أشهر وستة أيام من شوال عن شهرين .
ويجوز صيامها متتابعة أو متفرقة ، وفي أول الشهر أو في أثنائه أو في آخره، وإن بادر إليها وتابعها في أول الشهر كان ذلك أفضل، لأن ذلك من باب المسارعة إلى الخير.
والمشروع أن يبدأ بالقضاء قبل صيام السِّت، لأنه إذا صامها قبل القضاء لم يحصُل إتباعها برمضان، بل يكون صامَها قبل بعضه، ولأن الفرض أهم فكان أولى بالتقديم.

فتاوى 6 شوال

الحمد لله المتفضِّل بالنِّعم، وكاشف الضرَّاء والنِّقم، والصلاة والسلام على النبي الأمين، وآله وأصحابه أنصار الدين. وبعد:

أخي المسلم:
تلك بعض الفتاوى انتقيناها لكم فيما يتعلق بصيام الست من شوال ومن كلام كبار العلماء .. لينتفع القارئ ويستفيد منها، فعلى المسلم أن يستزيد من الأعمال الصالحة، التي تقربه من الله تعالى، والتي ينال بها العبد رضا الله تعالى..
ليقطف الفوائد من صيام الست من شوال، والمسلم حريص على ما ينفعه في أمر دينه ودنياه..
وهذه المواسم تمرّ سريعاً، فعلى المسلم أن يغتنمها فيما يعود عليه بالثواب الجزيل، وليسأل الله – تعالى -أن يوفقه لطاعته..

أقوال العلماء في الست من شوال

شوال

الحمدلله وكفى، والصلاة والسلام على النبي المصطفى.. وبعد:
صيام ست من شوال بعد فريضة رمضان سنّة مستحبّة وليست بواجب، ويشرع للمسلم صيام ستة أيام من شوال ، وفي ذلك فضل عظيم ، وأجر كبير ذلك أن من صامها يكتب له أجر صيام سنة كاملة كما صح ذلك عن المصطفى صلى الله عليه وسلم كما في حديث أبي أيوب رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : «من صام رمضان وأتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر» رواه مسلم وأبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجه.
وقد فسّر ذلك النبي صلى الله عليه وسلم بقوله : « من صام ستة أيام بعد الفطر كان تمام السنة : (من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها )» وفي رواية: «جعل الله الحسنة بعشر أمثالها فشهر بعشرة أشهر وصيام ستة أيام تمام السنة » النسائي وابن ماجة وهو في صحيح الترغيب والترهيب 1/421 ورواه ابن خزيمة بلفظ : « صيام شهر رمضان بعشرة أمثالها وصيام ستة أيام بشهرين فذلك صيام السنة»

صفحة 2 من 3«123»